Sukoon

الدفلى

Dhs. 50.00
مقاس
 
Dhs. 50.00
 

الدفلى، المعروف علميًا باسم Nerium oleander، عبارة عن شجيرة أو شجرة صغيرة قوية ومتعددة الاستخدامات معروفة بزهورها المبهجة النابضة بالحياة وأوراق الشجر دائمة الخضرة. يحظى هذا النبات بتقدير كبير لجماله وقدرته على النمو في مجموعة واسعة من الظروف. تأتي زهور الدفلى بألوان مختلفة، بما في ذلك الوردي والأحمر والأبيض والأصفر، وتزدهر بغزارة طوال فصل الصيف، مما يضيف لمسة من الألوان إلى أي حديقة.

موطنه الأصلي هو منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​وأجزاء من آسيا، وهو مناسب تمامًا للمناخ الحار والجاف في دولة الإمارات العربية المتحدة. يمكن أن يصل طوله إلى 6-20 قدمًا، مما يجعله خيارًا ممتازًا للتحوطات أو الشاشات أو كنبات زينة مستقل. توفر أوراق النبات الضيقة ذات اللون الأخضر الداكن خلفية خصبة لأزهاره الملونة، ويضمن موسم ازدهاره الطويل اهتمامًا بصريًا مستمرًا.

تشتهر Oleander بمتطلبات الصيانة المنخفضة والمرونة. يمكنها تحمل التربة الفقيرة والجفاف ودرجات الحرارة المرتفعة، مما يجعلها مثالية للمناظر الطبيعية حيث قد تعاني النباتات الأخرى. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن جميع أجزاء نبات الدفلى تكون سامة إذا تم تناولها، لذلك يجب توخي الحذر عند زراعتها في المناطق التي يمكن للأطفال والحيوانات الأليفة الوصول إليها.

حقائق سريعة

  • الاسم النباتي: الدفلى نيريوم
  • الأسماء الشائعة: الدفلى، روز باي
  • العائلة: أبوسيناسيا
  • المنشأ: منطقة البحر الأبيض المتوسط، آسيا
  • الارتفاع: 6-20 قدم
  • موسم الإزهار: الصيف، مع إزهار ممتد في المناخات الدافئة

هذا النبات يحب

  • الضوء: تفضل ضوء الشمس الكامل، وتتطلب ما لا يقل عن 6-8 ساعات من الضوء المباشر يوميًا.
  • السقي: يحتاج إلى سقي معتدل؛ السماح للتربة حتى تجف قليلاً بين الري.
  • الرطوبة: يزدهر في مستويات الرطوبة المنخفضة إلى المتوسطة.

كيفية العناية بها

للعناية بنبات الدفلى، قم بزراعته في مكان يمكن أن يتلقى ضوء الشمس الكامل. قم بريها بشكل معتدل، مع السماح للتربة أن تجف قليلاً بين الريات لمنع تعفن الجذور. استخدم تربة جيدة التصريف لدعم نموها، وفكر في التغطية للحفاظ على رطوبة التربة. قم بتخصيب النبات باستخدام سماد متوازن وبطيء الإطلاق في الربيع لتعزيز النمو الصحي والإزهار الوفيرة. تقليم الدفلى بعد الإزهار للحفاظ على شكله وإزالة أي فروع ميتة أو تالفة. تعامل مع النبات بعناية وارتداء القفازات لتجنب ملامسة عصارته السامة. مع الرعاية المناسبة، سوف يزدهر نبات الدفلى الخاص بك، ويضيف لونًا نابضًا بالحياة ومساحات خضراء مورقة إلى حديقتك أو المناظر الطبيعية الخاصة بك.